انتقل إلى المحتوي الرئيسي
القائمه

الغرفة المشتركة تعني مرحًا مضاعفًا أيضًا

شقيقتان صغيرتان رائعتان، ومساحة صغيرة واحدة رائعة لكلتيهما. تمتليء غرفة نومهم المنعشة بالتصميم الجيد والأفكار الجيدة، التي تم تنفيذها بأقل التكاليف. إنها الزاوية المشمسة والأسعد في المنزل - للنوم واللعب والتخزين والدراسة. وبالطبع، النمو معًا.

أقل القليل ثم الأقل فالقليل

إنه واحدٌ من أسرة الأطفال بأقل سعر، وهو مصمم ليدوم لأطول فترة ممكنة. بفضل الأطوال الثلاثة القابلة للتعديل، سينمو السرير مع هذا الطفل - في حين أن مظهره الذي يناسب كل الأزمان سيتناغم دائمًا مع غيره من الأثاث.

"
يمكن لفوضى الألعاب أن تعمّ بسرعة غرفة نوم صغيرة مثل هذه. ولهذا فإن التخزين المرح هو ما يناسب هؤلاء الأطفال: فهو يجعل إعادة الألعاب إلى أماكنها جزءًا من المرح!

أحلام سعيدة (وتخزين رائع)

عندما يكون لديك غرفتا نوم مضغوطتان في مساحة غرفة واحدة، فإن استخدام كل جزئية من المساحة مسألة ضرورية. لا وحوش تحت السرير في هذه الغرفة؛ كلا، هناك فقط تخزين، وتخزين والمزيد من التخزين.

دعوني أكون أنا

حتى لو كانتا اختين، فهما ما زالاتا مختلفين إلى حد بعيد. في حين أن المظهر العام المتجانس يحافظ على الهدوء في المساحة، فإن بياضات السرير الفردية (التي قمن باختيارها بأنفسهن بكل فخر) تعكس شخصية كل فتاة وبتكلفة معقولة.

جميلة وكأنها صورة

ممتع للقراءة بقدر ما هي ممتعة للعين. لماذا لا تقوم بزيارة للمتجر الخيري القريب منك وشراء كمية من كتب القصص المستعملة؟ مواد للقراءة، ورسومات جدارية قابلة للتبديل بسهولة، كلها في واحد.

أيتها المدرسة الكبيرة، أنا في طريقي إليكِ

حيث أن كُبرى الصغيرتين على وشك بدء المدرسة (أين ذهبت السنين؟!)، ستحصل مساحة العمل غير المكلفة هذه على تدريب منتظم قريبًا. وأفضل ما في ذلك؟ هناك دائمًا مقعد خالٍ للأخت الصغيرة.

فكرة ذكية

يمكن لإضاءة الأطفال أن تكون عملية. ويمكن أن تكون ممتعة أيضًا، ويمكن أن يكون كل ذلك أيضًا! جميع مصابيح السقف وجانب السرير والأرضية رائعة، لكن هذه المصابيح المعلقة على الحائط هي خيار ذكي للغاية (وآمن للغاية) للمساحات الصغيرة.