تخطى إلى المحتوى الرئيسي

مقابلة: فائدة أن تكون محاطًا بالنباتات

تشير الدراسات إلى أنه يمكن أن يكون للعناية بالحدائق والنباتات مجموعة من الآثار الإيجابية علينا. أردنا معرفة المزيد حول هذا الموضوع، لذلك جلسنا لإجراء مقابلة مع الباحثة آنا ماريا بالسدوتير.

صندوق خشبي كبير للنباتات مع وجود نباتات واقفة على أرضيات خرسانية، محاطة بالسجاد، ومقعد، وأدوات للعناية بالحدائق.
صندوق خشبي كبير للنباتات مع وجود نباتات واقفة على أرضيات خرسانية، محاطة بالسجاد، ومقعد، وأدوات للعناية بالحدائق.
رف VARIERA صغير رفيع على نافذة مضاءة بنور الشمس ومملوء بأواني زهور صغيرة مع نباتات مورقة.

حديقة باعثة للهدوء في بحر أخضر

ليست أكثر من بقعة صغيرة على الخريطة، Alnarp هي مجموعة من المباني في الريف الزراعي المفتوح خارج مدينة مالمو في جنوب السويد. توجد في وسطها قلعة صغيرة تعود إلى القرن 19 مغطاة بطبقات سميكة من نبات البليعة - الذي يطلق عليه "المطر الأزرق" باللغة السويدية - والذي يحول المساحة بأكملها إلى لون أرجواني مائل للأزرق في الربيع. ومع ذلك، هذا مجرد جزء صغير من المساحات الخضراء في المنتزه المحيط بها.

Alnarp هي واحدة من مراكز الجامعة السويدية للعلوم الزراعية. ونتيجة لذلك تتضمن Alnarp واحدة من أكبر مجموعات النباتات والأشجار في السويد. وبشكل عام، يمكن وصف القرية الصغيرة بأنها حديقة نباتية كبيرة، مع بعض المنازل هنا وهناك.

هذا هو أيضًا مكان عمل آنا ماريا بالسدوتير.

صفي لنا ما تقومين به في عملك.
- أنا باحثة في الجامعة السويدية للعلوم الزراعية، في مجال علم النفس البيئي. نقوم أنا وزملائي بدراسة التفاعل بين البشر والمناطق المحيطة بهم، على سبيل المثال ما نوع التأثيرات التي يمكن أن تحدثها البيئة الطبيعية على الأشخاص والأنشطة.

يلعب شيء يطلق عليه حديقة Rehabilitation Garden في Alnarp من الجامعة السويدية للعلوم الزراعية دوراً كبيراً في بحثك. كيف ذلك؟
- حديقة Rehabilitation Garden هي حديقة فعلية، تم إنشاؤها عام 2002. لا تختلف كثيرًا عن حديقة المنزل العادية، ربما أكبر قليلًا، مع توسيد نبتاتات، وسياج، وزخارف وصوبة. لكن تصميم الحديقة يعتمد على نظريات في علم النفس البيئي حول الآثار الإصلاحية المحتملة للطبيعة. نقوم هنا بإجراء البحوث على الرعاية القائمة على الطبيعة وإعادة التأهيل. بشكل مبسط، نحن ننظر إلى ما يمكن أن تفعله النباتات والبستنة للأشخاص الذين يعانون من مشكلات نفسية.

إناء زهور بلاستيك مربع صغير به براعم صغيرة تحملها يدين موجهة إلى الكاميرا، ولا يظهر حاملها في الصورة.

الطبيعة متعددة الحواس للبستنة

ما الآثار التي رأيتيها من هذا النوع من إعادة التأهيل؟
- من المثير للإعجاب أن نرى كيف يمكن للنباتات - بمعنى كل شيء من مجرد تواجدنا بالقرب منها، إلى زراعتها ، وتحمل مسؤولية رعايتها، إلى الحصاد واستخدام ومشاركة الحصاد - أن يكون لها تأثير إيجابي للغاية على الأشخاص الذين يخضعون لإعادة التأهيل.

يبدو أن الاهتمام بالنباتات يعمل على مستوى متعدد الحواس: لمس التربة والبذور والمواد النباتية. رؤية، وشم وتذوق التقدم من البذور إلى الزهور أو الفواكه والخضروات الصالحة للأكل.

وعلى الرغم من أن رعاية النباتات يمكن أن تساعد في الجوانب التأهيلية الأساسية مثل المهارات الحركية، إلا أن الكثير من عمليات التعامل معها يبدو أنه يعمل أيضًا على مستوى نفسي أعمق.

خزائن كتب من خشب فاتح غير معالج بجانب نوافذ كبيرة، والأرفف مملوءة بالأواني والنباتات.

إما أن تزدهر أو تتحول إلى سماد - النتيجة الإيجابية دائمًا للزراعة

- عملية زراعة النباتات مرضية للغاية. أولاً، يمكن للجميع القيام بذلك حسب رغبتهم الخاصة. وإذا لم تحقق الهدف المحدد الذي وضعته، فلا يزال هناك عنصر الإثارة والمسؤولية المرتبطة برعاية نبات حي ورؤيته يزدهر. حتى لو لم تأتي النتيجة كما تمنيت، وماتت النباتات، يمكن تسميدها لتصبح حرفيًا مصدرًا لحياة جديدة. الأمر كله يفسح المجال للتقدم من خلال التجربة الإيجابية والخطأ. البستنة نشاط يوفر التحقق الذاتي.

في الوقت نفسه، من المهم الإشارة إلى أن هذا النوع من الأبحاث بتعريفه لا يمكن الارتقاء به إلى مستوى اليقين العلمي المطلوب. ولكن حتى لو كان الأمر دلاليّ أكثر من أن يكون في صورة أدلة، فإن النتائج التي رأيناها تتحدث بوضوح لصالح البستنة.

صورة لباحثة Alnarp في الجامعة السويدية للعلوم الزراعية آنا ماريا بالسدوتير، التي أجرينا المقابلة معها لهذا المقال.
يمكن للنباتات الاصطناعية أن يكون لها الكثير من نفس تأثيرات النباتات الطبيعية. يمكن أن نطلق عليه نوع من الرفاه الوهمي.

آنا ماريا بالسدوتير، باحثة في Alnarp الجامعة السويدية للعلوم الزراعية

جزء من طاولة مرتبة بمفرش أبيض مجعد، وسلطانيات متعددة الأحجام مملوءة بالخبز، ونباتات خضراء مزروعة في المنزل، وزهور.

قطعة من الطبيعة داخل منزلك

إنك تعملين بشكل أساسي مع أشخاص بحاجة إلى إعادة التأهيل. هل هناك أي شيء يمكن أن يقال عن الآثار الإيجابية للبستنة على مستوى أكثر عمومية؟
- مما نراه - نعم، بكل تأكيد. يمكن تطيق نتائجنا بسهولة لتعزيز البستنة بشكل عام.

إلى جانب الجمال المطلق للنباتات - معظمها، على أي حال - إنها شيء يسهل مشاركته مع الآخرين. بشكل طبيعي بمعنى حصاد الخضروات وتناولها سويًا، ولكن أيضًا التجربة في حد ذاتها. إنها ممارسة اجتماعية تميل إلى ربط الناس سويًا. من خلال العمل مع أشخاص من خلفيات مختلفة، رأينا أنها تصبح أداة اتصال تتجاوز اللغات - بل وتصبح لغة في حد ذاتها.

ومن منظور تطوري، يبدو صحيحًا أن للنباتات تأثير مهدئ علينا. الطبيعة - على عكس شكل المدينة الأكثر صناعية الذي يعيش فيه معظمنا - هي المكان الذي نشأ فيه الإنسان، إنها وطننا. وبهذا المعنى، النباتات هي أشبه بتذكرة حية لعنصرنا الطبيعي.

الشيء الرائع بالنسبة لهذه الفوائد التي نراها متصلة بالنباتات والحدائق، هو أن الأمر لا يتطلب سوى القليل من الجهد. فقط عدد قليل من النباتات يمكن أن يكون كافيا لنشهد التأثير المهدئ على الأشخاص. كما ظهر أن النباتات الاصطناعية يمكن أن يكون لها الكثير من نفس تأثيرات النباتات الطبيعية. يمكن أن نطلق عليه نوع من الرفاه الوهمي."

نحب أن يبدع عملاؤنا باستخدام منتجات ايكيا. أطلق العنان لإبداعك! لكن يرجى العلم أن تعديل أو تغيير منتجات ايكيا بحيث لا يمكن إعادة بيعها أو استخدامها لهدفها الأساسي يعني فقدان الضمانات التجارية الخاصة بايكيا وحقك في إرجاع المنتجات.

من إبداع
الكاتب: Henrik Annemark