HYLLIS وحدة رفوف, داخلي/خارجي,

السعر شاملا ضريبة القيمة المضافة
درهم 65

كيفية الحصول عليها

التوصيلجاري التحقق من التوفر ...
الطلب والاستلامجاري التحقق من التوفر ...
الشراء من المتجرجاري التحقق من التوفر ...
الأكثر مبيعاً
8 HYLLIS الصور
تخطي الصور

مثالية لأصيص الزهور في الشرفة، علب الشامبو في الحمام أو البهارات والتوابل في المطبخ. متينة، خفيفة ومعتمدة للأماكن الرطبة. أيمكن لوحدة أرفف كبيرة كهذه أن تتسع في تعليب مسطح؟

رقم المنتج002.785.78

تفاصيل المنتج

وحدة التخزين هذه مثالية لأصيص النباتات والنباتات الصناعي - ويمكن نقله إلى البيت الأخضر للنباتات إذا أكملتيه مع غطاء HYLLIS.

يمكن إستخدامه في الداخل والخارج، ومناسب في الشرفة مثل ما هو مناسب في المطبخ، الردهة أو الحمام.

يمكنك مع غطاء HYLLIS حماية جميع أشيائك من المطر والغبار، تباع على حدة.

إذا أردتي حل تخزين أكبر، يمكنك دمج العديد من وحدات الأرفف من المجموعة نفسها.

الأرجل البلاستيكية المتضمنة تحمي الأرضية من الخدش.

مصمم

IKEA of Sweden

رقم المنتج002.785.78
  • يجب تثبيت هذا الرف على الحائط؛ اللوحة الخلفية بها ثقوب جاهزة لجعل عملية التثبيت سهلة.

    مواد الحائط المختلفة تتطلب أنواعاً مختلفة من أدوات التثبيت. يجب استعمال أدوات تثبيت مناسبة للحائط في منزلك، تباع على حدة.

    المواد في هذا المنتج قد تكون قابلة لإعادة التدوير. نرجو مراجعة قوانين إعادة التدوير في بلدك وما إذا كانت مرافق إعادة التدوير متوفرة في منطقتك.

  • مواد
    مادة أساسية:
    فولاذ مجلفن
    قدم:
    بلاستيك صناعى
    رعاية

    التنظيف بقطعة قماش ناعمة مبللة بالماء ومسحوق غسيل لطيف أو صابون، عند الضرورة.

  • تعليمات التجميعHYLLIS وحدة رفوف002.785.78

قياسات

العرض: 60 سم

العمق: 27 سم

الإرتفاع: 140 سم

أقصى حمل/ رف: 25 كلغ

  • HYLLISرقم المنتج002.785.78

    عرض: 29 سم

    ارتفاع: 4 سم

    الطول: 140 سم

    الوزن: 5.76 كلغ

    عدد العبوات : 1

ملاحظات

4.1(8)
ممتازعميل موثوق بهممتاز5
منتجات رائعة جداعميل موثوق بهمنتجات رائعة جدا1
Goodعميل موثوق بهGood3

المواد

ما هو الفولاذ؟

يتميز الفولاذ (الحديد الصلب) بخصائص فريدة عندما يتم فرده وتشكيله لأنه يظل قويًا. يوفر الفولاذ المادة القوية اللازمة لكل شيء بدءاً من ناطحات السحاب والسيارات إلى هياكل الأسرة والأثاث الخارجي. تتجه صناعة الفولاذ نحو إنتاج أكثر كفاءة في استخدام الطاقة وخصائص فولاذية أقوى. ولا يفقد الفولاذ أي من خصائصه عند إعادة تدويره، واليوم يعد الفولاذ أحد أكثر المواد المعاد تدويرها في العالم.