تخطي إلى المحتوى الرئيسي

غرفة نوم مُصَمِمَة - الجزء 3

كيف تبدو غرفة نومك المثالية؟ بالنسبة للمصممة Amanda، ترتبط غرفة نوم أحلامها بالألوان الناعمة والهادئة، ألعاب الإضاءة على الحائط والشعور بالصفاء الذهني.

سرير رمادي كبير، شراشف سرير جديده ومخدات، ومنسوجات منسدلة. كيف تبدو غرفة نوم أحلامك؟
سرير رمادي كبير، شراشف سرير جديده ومخدات، ومنسوجات منسدلة. كيف تبدو غرفة نوم أحلامك؟

هناك اقتران راسخ بين غرف النوم والهدوء (على الأقل في غرف نوم الأحلام) وقد مثَّل هذا الهدوء الفكرة الملهمة لغرفة نوم أحلام Amanda.

"انصبَّت أفكاري الأولية على توفير مساحة أكون فيها محاطة بالإضاءة، والهواء والهدوء. وللقيام بذلك احتفظتُ بكل شيء بمستوى منخفض مع جدار كبير مفتوح يمكن استخدامه لتكوين الأنماط بواسطة ألعاب الإضاءة. في بعض الأحيان تكون الأنماط كثيرة، وأحيانا تكون قليلة، حيث يعتمد ذلك على الطقس، وأنا أعشق ذلك، حقيقة إنك لا تدري أي نوع من الفنون سوف يظهر".

ولا تعتبر الظلال والإضاءة التي تظهر على الحائط هما كل ما في الغرفة من فنون فقط.

"يحتل الشغف بالتصوير جزءً كبيراً من حياتي. فأنا لا أستطيع العيش بدونه. وبالتالي فوجوده في غرفتي نومي أمر مفروغ منه. باعتقادي أنه يعمل على إضفاء لمسة شخصية أكثر وأعمق على الغرفة. كما أن الصور هي شيءٌ يمكن تغييره في أي وقت، حسب الحالة المزاجية التي تمر بها".

قد يكون أكثر انخفاضاً من المعتاد، إلا أن أماندا تعتقد بأن السرير بدون أرجل يضفي مظهراً أكثر إثارة على الغرفة. وعلى صعيد المنسوجات فقد اختارت مفارش سرير بدرجات مختلفة من الرمادي والبيج والأخضر المغبّر تتناغم مع النظام اللوني الكلي للغرفة.

غرفة نوم أحلامي تحددها الإضاءة والهواء والهدوء. ونظري لإقامتي في وسط المدينة فإنه ينبغي أن تكون بمثابة واحة بعيداً عن العالم الذي يعج بالحركة في الخارج".

أماندا رودريجز، مصممة داخلية

التصوير الفوتوغرافي ليس كل ما تحب أماندا أن تظهر إبداعاتها من خلاله.lt;/p>

"حيث إنني أحب الأشكال والخامات المثيرة للاهتمام، فقد قررتُ تصميم طاولة جانبية للسرير الخاصة بي. ما قمتُ به هنا هو مجرد استخدام مزهرية زجاج CYLINDER كقاعدة وصحن SINNERLIG للجزء العلوي لتصميم شيء مُحبب أنيق بجانب السرير".

ما قمتُ به هنا هو مجرد استخدام مزهرية زجاج CYLINDER كقاعدة وصحن SINNERLIG للجزء العلوي لتصميم شيء مُحبب أنيق بجانب السرير".

وفي النهاية فإن من الطبيعي أن غرفة النوم هذه ذات الألوان الطبيعة، وجيدة التهوية قد صممت لتفتح عيونك وتستيقظ داخلها.

"أنا أعشق الاستيقاظ تحت أشعة الشمس، والنافذة مفتوحة ليمكن سماع المدينة وهي تستيقظ في الخارج، وهذا يمنحني شعوراً رائعاً، خصوصاً في أوقات الصيف، عندما يُضاف إلى ذلك تغريد الطيور".

هل تشعر بالإلهام؟ تعال وشاهد غرف نوم أحلام أثنين من المصممين في الجزء واحد واثنين.

نحب أن يبدع عملاؤنا باستخدام منتجات ايكيا. أطلق العنان لإبداعك! لكن يرجى العلم أن تعديل أو تغيير منتجات ايكيا بحيث لا يمكن إعادة بيعها أو استخدامها لهدفها الأساسي يعني فقدان الضمانات التجارية الخاصة بايكيا وحقك في إرجاع المنتجات.

من إبداع

مصممة الديكور الداخلي: Amanda Rodriguez
المصور: Andrea Papini
الكاتب: James Rynd