تخطي إلى المحتوى الرئيسي

غرفة نوم مصممة - الجزء 2

لدينا جميعًا أفكارنا عما يجعل غرفة النوم مكانًا مناسبًا لأحلام اليقظة. بالنسبة لمصممة الديكور Lina، لما يتطلبه الأمر هو لمحات الأناقة والعصور الماضية ودفقات من اللون الأخضر والأزرق.

غرفة نوم مصممة بلمسات عصرية من الفن الحديث.
غرفة نوم مصممة بلمسات عصرية من الفن الحديث.

عندما طلبنا من Lina تصميم غرفة النوم الخاصة بها، فإنها لم تستغرق الكثير من الوقت لتضع بين أيدينا رسوماً تفصيلية وأفكار لأكثر الأماكن روعة على الإطلاق. ومع لمسات عصرية من وحي الفن الحديث والديكور الحديث، والاستخدام المرح لألوانها المفضّلة (الهادئة، الأزرق غير اللامع والأخضر)، فقد تمثل هدفها الأكبر في إنشاء مكان مناسب للمعيشة، والاسترخاء والهدوء. ولهذا السبب لا يوجد فيه جهاز تلفزيون، أو حاسوب محمول أو هاتف يمكن أن تراها. تقول لينا، "لطالما أردت غرفة نوم تحتوي على الكثير من النباتات. لذلك أضفت بعض الأنواع الكبيرة."

تفول Lina، "في الواقع، أكون في بعض الأحيان فوضوية قليلاً". ولذلك قامت بإضافة خزانة زجاجية كبيرة. لا توفر الخزانة مكانًا لترتيب مفارش السرير فحسب، بل تقوم بدور إضافي في تخزين وعرض كتبها المفضلة.

"من المهم بالنسبة لي أن أصمم أشيائي بنفسي في المنزل. أضفتُ بعض الأهداب التي وجدتها في متجر للقماش إلى مصباح جانب السرير، وبعض الصور القديمة، إحداها صورة أمي وهي طفلة. أميل للصور التي تبعث السعادة في نفسي، وليس فقط تلك ذات التصميم الأنيق والمنتقاة خصيصاً لأغراض التصميم". خلف السرير، وشّحت لينا المنطقة بالعمل الفني التزييني المتمثل في أشعة الشمس، بدرجات مختلفة من الطلاء. كيف استطاعت القيام بذلك؟ قامت أولاً بطلاء الحائط بأكمله باللون الداكن، ثم أضافت الأقسام الفاتحة، باستخدام شريط الطلاء لتصميم الخطوط بدقة. فيما يلي رموز الألوان التي استخدمتها:

S3020-B60G

S2010-B70G

S2020-G

أقوم بأعمال التصميم، في بيتي، من أجلي أنا وليس من أجل الآخرين. وخصوصاً في مكان بخصوصية غرفة النوم. أركّز على نمطي الشخصي، مكاني الذي يُشعرني بالسعادة".

لينا ألدين، مصممة داخلية

غرفة الملابس هي من الثوابت التي يحلم الجميع بوجودها في غرفة نوم الأحلام، ولينا ليست حالة استثنائية. "تعتبر الملابس عملاً فنياً بحد ذاتها، وأريد أن يكون بوسعي رؤيتها!" ولذلك، عوضاً عن إغلاقها باستخدام باب، اختارت ستائر من المخمل مربوطة بقطعة مهدّبة من متجر القماش.

يجب أن يكون السرير هو أكثر المناطق المريحة في المنزل، أليس كذلك؟ بالإضافة إلى مصباح جانب السرير، اختارت لينا مصباحاً يتدلى من الأعلى ويعطي وهجاً يبعث على الدفء. كما اختارت مفارش السرير من نفس التركيبة اللونية لباقي الغرفة، مع بعض النقوش البسيطة للحفاظ على الشكل البسيط. لكنها مزجت بين القماش باستخدام المخمل والكتان. "عادة ما أبقى مستيقظة لوقت متأخر أقرأ المجلات قبل أن أخلد للنوم، ولذلك لدي دائماً الكثير من المخدات لمزيد من الراحة".

لقد صنعتُ إفريز النافذة الخاص بي لهذه الغرفة. الأمر أسهل مما تعتقد، وأنا من المغرمين باللمسات التي توفرها المدرسة القديمة. استخدمتُ معها قماش من النوع المستخدم في الستائر العاتمة ثم أضفت ستائرشفافة لإدخال ضوء النهار".

لينا ألدين، مصممة داخلية

نحب أن يبدع عملاؤنا باستخدام منتجات ايكيا. أطلق العنان لإبداعك! لكن يرجى العلم أن تعديل أو تغيير منتجات ايكيا بحيث لا يمكن إعادة بيعها أو استخدامها لهدفها الأساسي يعني فقدان الضمانات التجارية الخاصة بايكيا وحقك في إرجاع المنتجات.

من إبداع

مصممة الديكور الداخلي: Lina Aldén
المصور: Henrik Palmberg
الكاتبة: Vanessa Algotsson