تخطى إلى المحتوى الرئيسي

زيارة منزلية: تشجع على التزيين باستخدام الألوان الداكنة

يعتبر الديكور الداخلي باللونين الأسود والرمادي اختيارًا جريئًا، لكن البيت هو المكان الذي تسعد فيه نفسك. في منزل باتي العائلي في كارديف، حيث تمثل العملية الأولوية، شاهد كيف تجعله جميلًا أيضًا...

غرفة جلوس سوداء مع مسند أقدام من جلد البقر.
غرفة جلوس سوداء مع مسند أقدام من جلد البقر.

اتخذ خيارات جريئة تقول باتي، ’عاطفيًا، نحن ننظر إلى الألوان السوداء والرمادية على أنها إيجابية. قضى زوجي كولين سنوات داخل وخارج المستشفى بعد أن خدم في الجيش، لذلك أردتُ لمنزلنا أن يبدو العكس تمامًا. تخلق اللمسات المضيئة تباينًا مع القاعدة الداكنة وتتسبب في تشتت التكيّف مع الإعاقة. أعتقد أنه كلما قل المال، أصبحت أكثر إبداعًا - لقد جعلنا هذا المنزل بيتنا المميّز. إنه ملعبنا، المكان الذي لا يكون علينا فيه أن ناخذ الحياة فيه بجدية شديدة."

بدد الظلمة بالضوء الغامر تقول باتي، ’يقول الناس أن التصاميم الداخلية الداكنة تلائم المنازل الكبيرة فقط... الأمر لا يتعلق بحجم المكان، وإنما بكيفية استخدامه! علينا أن نُبقي المساحة الأرضية خالية - لكن ذلك يُبقي لنا الجدران والأسطح لنتصرف بها! جميع اللمسات الغريبة تمثل جزءً مني. كانت نشأتي تقليدية للغاية، ولذلك فإن ذوقي، والوشوم الخاصة بي... على ما أعتقد هي طريقتي في التمرّد‘.

أعطي انطباعًا في واقع الأمر، هذا الممر الصغير أقل مما يبدو. ليست هناك مساحة تعبر صغيرة إلى الحد الذي لا يسمح بتكوين انطباع تعمل وحدة التخزين STÄLL التي خصصتها باتي على إبقاء هذه المساحة منظّمة. كما أن ما تختاره من ألوان قد ساعد باستمرار على جعلها تبدو واسعة: حيث تقول: ’للجدران الداكنة ذلك التأثير المدهش الذي يخفي الزوايا ويجعل المساحات تبدو أكثر اتساعًا‘.

باتي في مطبخها.

قريب وشخصي يمكن أن يكون المطبخ الصغير في بعض الأحيان الأكثر ملاءمةً. حيث إن وجود مساحة أقل يشجّع على ترتيب وتنظيم الأشياء. تقول باتي: ’أنا الطاهي الرئيسي في المنزل، ولذلك فأنا أعرف بالضبط مكان كل شيء. كما أن وضع الأساسيات، مثل السكاكين وألواح التقطيع، في متناول اليد يُساعد أيضًا‘.

رفوف مطبخ وبلاط أبيض.

<عرض بلمسة يدوية< strong> اصنع عرضًا مفتوحًا لتعكس بعضًا من طابعك الشخصي. رفوف باتي مصنوعة من سقالة قديمة قامت بترميمها وتركيبها بنفسها. تقول باتي: ’صدّق أو لا تصدّق، كنت أخشى استخدام المثقاب. والآن أبذل كل ما بوسعي للتأكّد من وجود أشياء جميلة تسر الناظرين‘.

رفاهية يومية زيّنت باتي غرفة نومها بطبقات من المنسوجات الوثيرة والقطع المعدنية التي تمنحها لمسات من الفخامة. تقول باتي، ’كان السرير أول قطعة أثاث حصلنا عليها. تقول باتي: ’كان السرير أول قطعة أثاث حصلنا عليها. كنا نستخدم أكياس النوم على الأرض، ولذلك فإن حصولنا أخيرًا على مرتبة يعتبر رفاهية قصوى! وبعد مرور عشر سنوات، ما نزال لا نملك الكثير من المال، لكن ذلك جعلنا نبدع بالاعتماد على أنفسنا. لقد استخدمتُ أحجار الزينة لتحديث لوح الرأس‘.

غرفة طفل بها جدران زرقاء ومفارش سرير لونين.

مساحة تتوسّع ساعد الأطفال على إنشاء مساحة يمكن أن تتطور معهم. يعتبر تغيير شرشف السرير والمنسوجات من الطرق السهلة لجعل غرفة النوم تعكس ذوقهم، دون الحاجة لإعادة الطلاء. تقول باتي: ’سوف تبلغ ابنتنا أوليفيا تسع سنوات في 19! وهي بالتأكيد في مرحلة تطوير عقلها وذوقها‘. شاهد المزيد من الأفكار من غرفة أوليفيا هنا.

خذها إلى الخارج وسّع ذوقك الداخلي ليشمل المساحات الخارجية. إذا لم يكن مخفيًا، استثمر في الأثاث المصمم للجلوس في الخارج، مثل الكرسي بذراعين SKARPÖ الذي تملكه باتي. وعندما تسمح ظروف الطقس، تقوم بإخراج الإكسسوارات مثل الوسائد والبطانيات لتجعل الحديقة تبدو وكأنها غرفة جلوس إضافية.

صورة لباتي وكولين والكلب.

هل أنتم من المغامرين بطبيعتكم؟
يقول كولين: ’نعم. لقد راهنّا كثيرًا على علاقتنا. كنتُ في وضع سيء. لم تكن باتي تجيد اللغة الإنجليزية وكان هناك فجوة عمرية تبلغ 18 عامًا بيننا. لكننا لم نأبه لذلك. تخلينا عن كل شيء وقررنا السكن معًا‘.

ما الذي يعنيه المنزل بالنسبة لك؟
تقول باتي: ’على مر السنين، تعرض كولين لبعض المضاعفات الصحية مما جعلنا إنطوائيين تمامًا. لكننا تعلمنا أن جلب العالم الخارجي إلى الداخل أمر مميّزٌ أيضًا. المنزل هو مطعمنا، ودار السينما الخاصة بنا، واستُودْيُو وحتى أنه مكان للاجتماع للأعمال الخيرية التي أقدمها للمحاربين القدامي من العسكريين‘.

ما هو أفضل شيء في بيتكما؟
تقول باتي: ’إننا نقوم بما نقوم به لأنفسنا - وليس لأي شخص آخر. جميع أصدقائي لديهم زهور المنغولية على الجدران وهم يقولون لنا مباشرةً بأن ذوقنا لا يعجبهم. ولكن، ينبغي ألا تكترث لما يقوله الآخرون‘.

مخطط منزل باتي.

منزلنا هو عالمنا يحتوي منزل باتي وكولين على غرفتي نوم وشرفة ضمن محيط صغير. في الطابق الأرضي، يقود المدخل من غرفة الجلوس ومنطقة الطعام المشتركة إلى المطبخ. توجد كلتا غرفتي النوم والحمام المجهّز في الطابق الثاني. تقول باتي: ’على الرغم من كونه صغيرًا، فإنه يزخر بالطابع الشخصي. إنه عالمنا الصغير‘.

نحب أن يبدع عملاؤنا باستخدام منتجات ايكيا. أطلق العنان لإبداعك! لكن يرجى العلم أن تعديل أو تغيير منتجات ايكيا بحيث لا يمكن إعادة بيعها أو استخدامها لهدفها الأساسي يعني فقدان الضمانات التجارية الخاصة بايكيا وحقك في إرجاع المنتجات.

من إبداع

مصمم الديكور الداخلي: Sam Grigg
المصورة: Alicia Taylor
'Victoire' الصينية على الحائط في الصورة الأولى: hybrid.fr
تابع باتي على Instagram: @patirobins