تخطى إلى المحتوى الرئيسي

زيارة منزلية: غرفة طفل تزخر بالشخصية المميزة

أيًا كانت المساحة المتاحة لديك، يمكن لغرفة طفلك أن تعبر عن تطور شخصيته بطرق متعددة. ألقِ نظرة على الأفكار التي استخدمتها Olivia (البالغة من العمر 9 سنوات) ووالديها لتوفير المساحة الفريدة الخاصة بها...

غرفة طفل بها جدران زرقاء ومفارش سرير لونين.
غرفة طفل بها جدران زرقاء ومفارش سرير لونين.

حول شيء سادة غير مميز إلى قطعة شخصية. مشاريع الأعمال الحرفية هي شيء يمكنكم القيام به سويًا - تحب باتي، والدة أوليفيا، استخدام مستلزمات الأعمال الحرفية ذات الأسعار المناسبة لتخصيص الأغراض الخاصة بها. لوح الرأس الخاص بأوليفيا مصنوع يدويًا باستخدام الحشو وقماش ايكيا. تشمل التحديثات الصغيرة تزيين الأواني لنباتات أوليفيا بالشريط الذهبي.

دولاب ملابس زاوية بيضاء في غرفة نوم زرقاء.

استغل المساحة بشكل إبداعي، خاصة في غرفة النوم الصغيرة. حصلت أوليفيا مؤخرًا على سرير مزدوج صغير حتى لا يصبح صغيرًا بالنسبة لها عن قريب، لكنه يشغل مساحة كبيرة على الأرضية. إن توفير دولاب ملابس زاوية ساهم في توفير مساحة كبيرة للتخزين، كما أتاح استغلال المساحة الغريبة خلف الباب حتى لا تضيع سدى.

مكتب مع تخزين ومصباح.

ولتقوم أوليفيا بأداء فروضها المدرسية، فالمكتب مزود بكرسي مستقيم، ومصباح عمل ومنظمات للأدوات المكتبية لمساعدتها على التركيز. دع الأطفال يستمتعون بوضع أغراضهم معروضة بشكل ظاهر. بدأت أوليفيا ملء هيكل صندوق فارغ بالتذكارات التي قامت بجمعها.

صورة لأوليفيا في غرفة نومها.

دع الأطفال يقررون المخطط اللوني لغرفهم. حتى لو لم تقم بطلاء الجدران، تعتبر المنسوجات الملونة والمزركشة طريقة سهلة لإضفاء الاختيار اللوني الخاص بك. تقول أوليفيا، "لقد أحببت اختيار الطلاء لغرفة نومي - الأزرق الداكن هو لوني المفضل، لكن ألوان النيون جميلة أيضًا. أفضل جزء في غرفتي هو السرير!"

نحب أن يبدع عملاؤنا باستخدام منتجات ايكيا. أطلق العنان لإبداعك! لكن يرجى العلم أن تعديل أو تغيير منتجات ايكيا بحيث لا يمكن إعادة بيعها أو استخدامها لهدفها الأساسي يعني فقدان الضمانات التجارية الخاصة بايكيا وحقك في إرجاع المنتجات.

من إبداع

مصمم الديكور الداخلي: Sam Grigg
المصور: Alicia Taylor